القائمة الرئيسية

الصفحات

وزارة أمزازي تنقض العهد وتصدر حركة جهوية كاذبة



وزارة أمزازي تنقض العهد وتصدر حركة جهوية كاذبة 


بسم الله الرحمان الرحيم زوار مدونة أساتذة التعاقد

 بعد الحركة الإنتقاية التي نظمت سلفا في دجنبر من السنة الفارطة وكذا عملية التبادل الالكتروني والتي استفاد منهما موظفو وزارة التربية الوطنية وكذا الأساتذة المفروض عليهم التعاقد لكن بغياب امتياز الانتقال الوطني وبعد الإضرابات التي خاضها هؤلاء ارتأت الوزارة بعد جلوسها لطاولة الحوار وعلى لسان وزيرها سعيد أمزازي أن تمتع هؤلاء من حركة جهوية لضمان الاستقرار المهني وكذا النفسي الشيئ الذي ينتظرونه بفارغ الصبر خصوصا بعد اقتراب بداية الموسم الدراسي .

وكانت الوزارة قد لمحت إلى شيئ من هذا القبيل علاقة بموضوع" الحركة الانتقالية" المزمع تنظيمها في غضون الأيام القليلة المقبلة من الشهر الجاري (يوليوز 2019) لذا يسعد فريق مدونة أساتذة التعاقد أن يخبر نساء ورجال التعليم بأن الأمر يتعلق باجراء شبيه من الناحية التقنية بالحركة الانتقالية.

وزارة أمزازي تنقض العهد وتصدر حركة جهوية كاذبة

وعليه فإن العملية المذكورة يمكن اعتبارها تنظيما لعملية تدبير الفائض والخصائص  بمعنى الأساتذة الذين استفاذو من الحركة الأولى والذين وجدو أنفسهم في وضعية فائض هم من لهم الحق في المشاركة وكذا فوج 2019 الذي سيستفيذ من تعبئة بطاقات الاختيارات للمناصب الشاغرة التي ستمتد وعلى مرحلتين اثنتين :

المرحلة الأولى : ستنظم في غضون الأيام القليلة المقبلة إن شاء الله.
المرحلة الثانية : بدورها تنقسم إلى مرحلتين :

المرحلة 1 : ستنظم خلالها عملية تدبير الفائض والخصائص خلال الأسبوع الأول من شهر شتنبر 2019( داخل الجماعة) الأمر الذي سيترتب عنه الانتقال من أجل المصلحة مع الاحتفاظ بجميع الحقوق في الاقدمية التي كان يتمتع بها في مؤسسته الأصلية مع إمكانية إلغاء هذا الانتقال و الرجوع إلى مقر عمله الأصلي في حالة وجود خصاص بهذا الاخير خلال الموسم الدراسي التالي.

المرحلة 2 : هذه المرحلة تتعلق بعملية تدبير الفائض والخصاص( خارج الجماعة) والذي سينتج عنه تكليف ينتهي بانتهاء الموسم الدراسي.

وعليه فإن وزارة أمزازي تكون قد خانت العهد ولم تلتزم بكلامها ليبقى الأساتذة المتعاقدون حبيسي الجهة أو بالأحرى سجناء التكيف للعام الثالث تواليا.

أما فيما يخص المذكرة المنظمة لهذا التدبير فسيتم إصدارها في غضون الأيام المقبلة.
 CNPCC#


وزارة أمزازي تنقض العهد وتصدر حركة جهوية كاذبة 




هل اعجبك الموضوع :